الواجهة » الإسلام » كتاب في مقالة » طبّ الأئمّة عليهم السلام.
   خدمات
   شُرفة خضراء (هذا الموقع)
   خريطة الموقع
   قاموس مصطلحات الموقع
   بطاقات إسلامية
   شاهد سجل الزوار
   وقّع في سجل الزوار
   مناسبات خاصة
   وقائع و أعمال الشهور القمرية
   المكتبة الصوتية والمرئية
   مواقع اسلامية
   الأنواء الجوية (مدينة مشهد)
   سؤال وجواب
   مدينة للصغار
   أشواق ملوّنة
   ألبوم الذكريات
   001
   بحث في الموقع


طبّ الأئمّة عليهم السلام.

الكتاب: طبّ الأئمّة عليهم السلام.
المؤلّف: السيّد عبدالله شبّر ( ت 1242 هـ ).
الناشر: دار الإرشاد ـ بيروت، لندن.
الطبعة: الأولى.

تصوّرات واهمة
بعد النهضة العلميّة الحضاريّة في العصر الحديث، تصوّر البسطاء أنّ الدين اهتمّ بأمور الآخرة دون أمور الدنيا، وبالروح دون البدن، وأَولى تأكيده على المعنويّات دون المادّيات، وفصّل في الفقه والشرائع والأحكام دون العلوم الأخرى.. هكذا حتّى غاب عن أذهان الكثير أيُّ تصوّرٍ أنّ عشرات آيات، ومئات روايات، كانت تعرّضت للطبّ في جميع مجالاته المهمّة: النفسيّة والروحيّة، البدنيّة والأخلاقيّة.. بما لا يتصوّره أحدٌ أنّ الدين وَلَج في مجالاتٍ دقيقةٍ جَهِلها الناس أو غفلوا عنها أو أهملوها. هذا إضافةً إلى العلوم الأخرى.
وهذا الكتاب ـ عزيزي القارئ ـ هو أحد الأدلّة الواضحة على ما ذكرنا، وقد بذل عنايته في تأليفه رجلٌ عُرِف بفضيلته العلميّة في حقولٍ عديدة، وعلومٍ متعدّدة في: تفسير القرآن، الحديث، الفقه، العبادات والمناسك، الأدب واللغة، الأخلاق.. ظهرت في مؤلّفاته التي بلغت أكثر من ( 70 ) كتاباً، وهي متنوّعة المعارف رفيعة الآفاق، منها هذا الكتاب الذي تناول: معالجاتٍ خاصّةً بالأعشاب والمعاجين والأدوية التركيبّة الفريدة، والأطعمة والوصايا الدقيقة الواردة في السنن الشريفة المتضمّنة للأوامر والنواهي، والواجبات والمستحبّات والمحرّمات والمكروهات.

مقدّمتان
الأولى: تناولت ترجمة حياة المؤلّف، وقد اعتَمَدت ما كتبه السيّد محمّد معصوم أحد تلامذة السيّد عبدالله شبّر، وعناوينها: ـ مولده، نشأته، ثروته العلميّة، طريقته في التأليف، مؤلّفاته، خُلقه، مشايخه، أولاده، صدى وفاته.
الثانية: هي مقدّمة المؤلّف، وقد جاء فيها: ورد عن الأئمّة عليهم السلام في أنواع المداواة والمعالجات، وحفظ الصحة، ودفع البلايا والأمراض والمضرّات، بالأدوية والأغذية، والأذكار والأدعية، أخبارٌ متكاثرة، ورواياتٌ متظافرة، أجلّ من أن تُحصى، وأوسع من أن تُستقصى.
ولكن في زماننا هذا وما ضاهاه، قد أقبل الناس على المفضول، وتركوا أحاديث أهل بيت الرسول، وأمسى علم الحديث في زماننا مهجوراً، وأصبح كأن لم يكن شيئاً مذكوراً؛ لرواج العلوم الباطلة بين الجهّال المدّعين للفضل والكمال... والعجب من اعتناء جمعٍ من العلماء والفضلاء بالكتب الطبيّة والرجوع إليها، والتعويل عليها، وعدم الاعتناء بما ورد عن أئمّة الأنام عليهم الصلاة والسلام.
وقد استخرتُ الله تعالى في تأليفٍ مُوجَزٍ جامع، ومختصرٍ نافع، يتضمّن نبذةً ممّا ورد عن النبيّ والأئمّة الأطهار، عليهم صلوات الملك الغفّار، ما فيه حفظ الصحّة، وجلب المنفعة، والتداوي بالأذكار والأدعية والأغذية، على طرازٍ غريب، ونمطٍ عجيب، وترتيب رائق، وتبويبٍ فائق، تَهُشّ إليه الطِّباع السليمة، وتلتذّ به العقول المستقيمة.

الكتاب في قسمين:
الأوّل ـ المعالجات، وقد تضمّن عشرات الأبواب، منها: الدواء والشفاء من الله تعالى، الإهليلجة للإمام الصادق عليه السلام، توحيد المفضَّل عن الإمام الصادق عليه السلام، انتفاع الأطفال بالبكاء، مستحبّات ومكروهات في خصوص المرض والمريض، التداوي بالدعاء والصدقة، التداوي بالتربة الحسينية، التداوي ببعض الأطعمة والألبان والفواكه والبقول والمياه الخاصّة.
أمّا القسم الثاني ـ فهو فيما يكون سبباً للحفظ والسلامة، وما يدفع الأمراض قبل الإصابة بها، بعضها عباديّة وروحية كقراءة سُورٍ قرآنيّةٍ خاصّة وإحياء ليلة القدر، وبعضها طبيّة ماديّة. وقد تضمّن هذا القسم عشرات الأبواب أيضاً، وهو كالأوّل حاوٍ مئات الروايات العلاجيّة الشفائية والوقائيّة الدفعيّة.

إلاّ أنّ الكتاب
وللأسف لم يُحقّق، بل هنالك إشاراتٌ هامشيّة ضيئلة بعضها غير وافٍ، والبعض الآخر تعليقات غير مطلوبة أو غير دقيقة، مع أنّ هذا الكتاب مشروعٌ فاخر، وحياتيّ ضروريّ، وموضع حاجةٍ وانتفاع للجميع. وقد طُبع طبعةً غامضةً لم تُشخَّص هويّة الكتاب كاملاً، كاسم المحقّق، أو سنة الطبع، وعنوان دار النشر على وجه الدقّة.
فحبّذا لو تُعاد طباعته محقّقاً بالمصادر أوّلاً، وبالبيانات والتعريفات العلميّة لأسماء الأعشاب والأدوية الواردة في الكتاب، والغريبة علينا اليوم.

Copyright © 1998 - 2014 Imam Reza (A.S.) Network, All rights reserved.