الواجهة » الإسلام » كتاب في مقالة » الرسائل الأدبيّة والحديثيّة
   خدمات
   شُرفة خضراء (هذا الموقع)
   قاموس مصطلحات الموقع
   مناسبات خاصة
   وقائع و أعمال الشهور القمرية
   المكتبة الصوتية والمرئية
   مواقع اسلامية
   الأنواء الجوية (مدينة مشهد)
   مدينة للصغار
   ألبوم الذكريات
   بحث في الموقع


الرسائل الأدبيّة والحديثيّة

الكتاب: الرسائل الأدبيّة والحديثيّة.
المؤلّف: السيّد المرتضى علم الهدى عليّ بن الحسين بن موسى الموسويّ (ت 436 هـ ).
المشرف: السيّد أحمد الحسينيّ.
الناشر: مجمع الذخائر الإسلاميّة ـ قمّ المقدّسة.
الطبعة: الأولى ـ سنة 1425 هـ / 2004 م.

أحياناً
تتوفّر لدى العلماء ـ خلال عقود من حياتهم، ومناسبات علميّة تواجههم ـ مجموعةٌ من القصّاصات والجذاذان، والرسائل الوافدة والجوابات، ما يشكّل كتاباً أو عدّة كتب إذا جُمِعت ونُسّقت، وربّما سُمّيت بأسماء خاصّة تتعلّق بالمواضيع أو البلدان التي طُرحت فيها تلك الرسائل، وأجيب فيها عن تلك المسائل.
وهذه الرسائل المتناثرة أحياناً، تحمل مواضيع متنوّعة، وتُدوَّن على أوراق ربّما تكون قليلة، فهي بين تُطبَع وريقاتٍ عديدة وذلك لا يمكن، أو بين أن تُهمَل وتلك خسارة للعلم. فكان الرأي أن تُجمَع كلّها في كتابٍ تحت عنوان ( رسائل ) تكون مفيدة ومؤنسة في الوقت ذاته، كما تكون سهلةَ التناول والحمل والمطالعة والمراجعة.
وقد تعهّد ( مجمع الذخائر الإسلاميّة ) في مدينة قمّ المقدّسة بمراجعة قسمٍ من هذه الرسائل وتحقيقها، ثمّ إخراجها إلى النور، وكان منها هذا الكتاب الذي طوته العصور وخبّأته في زوايا المخطوطات، وقد احتوى هذه المواضيع التي كانت رسائل قصيرة، ومسائل متنوعّة للشريف المرتضى، جمعها عنوان: الرسائل الأدبيّة والحديثيّة، احتوت على نكاتٍ أدبيّة لذيذة وجديدة، وبيانات حديثيّة مهمّة ومفيدة.
أمّا العناوين، فهذا أهمّها:
ـ أقاويل العرب في الجاهلية.
ـ ذكر مذاهب أهل الأصنام وبيوت النيران المعظّمة لديهم.
ـ الحدود والحقائق.
ـ شرح الخُطبة الشِّقْشِقيّة.
ـ بيانات حول خبر الغدير.
ـ مسائل بلاغيّة ـ قرآنيّة.
ـ توضيح لبعض مقاصد الأحاديث النبويّة الشريفة.
ـ حُكم أموال السلطان، وحُكم التصدّق بالمال الحرام.
ـ صحّة حمل رأس الإمام الحسين عليه السلام إلى الشام.
ـ مشاهدة المحتضر للإمام عليه السلام قبل وفاته.
ـ حول: فدك، والغَيبة، والرجعة.
ـ حول خبر: نحن معاشرَ الأنبياء لا نُورِّث!!
ـ في تفضيل الصدّيقة الكبرى فاطمة عليها السلام.
ـ كلام في حقيقة الجوهر.
وقضايا أُخرى في الأدب والتاريخ، والتفسير والرواية، والفقه.. جاءت على غير قصدٍ في تأليف كتاب، بل كانت أسئلةً وأجوبة، ورسائلَ وردوداً، وربّما كان بعضها خواطر أدبيّة، ومشاريع مختصرة لم تتجاوز أوراقها عدد أصابع اليد الواحدة، وربّما كان شيءٌ من هذه الأوراق ابتكاراً أو تدويناً دقيقاً تصحيحيّاً لما غاب عن أذهان الناس أو اختلط صحيحه بخطئِه.. كما وجدنا ذلك في فصل ( الحدود والحقائق )، حيث حمل تعريفاتٍ علميّةً لعددٍ من المصطلحات التي يتعامل بها الكتّاب والخطباء وحتّى عوامّ الناس ولم يُدركوا مقاصدها وحدودها ودقّة معانيها، فتوضيحها يُعِين على فهم كثير من المفردات القرآنيّة والحديثيّة، وكذا العبارات العلميّة والأدبيّة.

والحمد لله أوّلاً وآخراً.


Copyright © 1998 - 2017 Imam Reza (A.S.) Network, All rights reserved.